مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

أخبار صحفية

الميزان والصيادلة يختتمان دورة متخصصة حول 'حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني'

01-03-2010

اختتم مركز الميزان لحقوق الإنسان ونقابة صيادلة فلسطين_المحافظات الجنوبية بغزة، اليوم الاثنين الموافق 1/3/2010 دورة تدريبية بعنوان 'حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني.
.
معايير ومفهوم الحق بالصحة'.
شارك في حفل الاختتام كل من الأستاذ سمير زقوت منسق وحدة البحث الميداني، والدكتور محمود الوالي نقيب الصيادلة، والسيدة شيرين الشوبكي منسقة وحدة التدريب والاتصال المجتمعي في مركز الميزان لحقوق الإنسان التي أشرفت على تنفيذ الدورة.
ونظم حفل الاختتام وتوزيع الشهادات على المشاركين في قاعة نقابة الصيادلة في مدينة غزة، الذين بلغ عددهم (23) صيدلاني وصيدلانية في قطاع غزة.
وشكرت الشوبكي المشاركين/ ات على روح الالتزام التي تميزوا بها، متمنية أن تكون الدورة قد حققت أهدافها وكانت في مستوى توقعاتهم لجهة زيادة معرفتهم وتطوير مهاراتهم في مجال حقوق الإنسان، والتي كان أهمها التعرف على المفاهيم الأساسية المتعلقة بحقوق الإنسان وإلقاء الضوء على بعض الحقوق بشكل تفصيلي ومن بينها معايير الحق في الصحة ومفهومه، إضافةً إلى آليات رصد وتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان وآليات الحماية والإنفاذ، وحماية أفراد الطواقم الطبية في القانون الدولي الإنساني.
وأكدت على أن هذه الدورة سعت لتقديم خلفية أساسية للمهتمين في هذا المجال.
ومن جانبه تحدث السيد سمير زقوت عن أهمية التوعية والتثقيف ودورها في تعزز حقوق الإنسان وعلاقة مناحي الحياة كافة بحقوق الإنسان.
كما أكد على الدور الإيجابي لمهنة الطب في إعمال حقوق الإنسان وأهمية أن يتعرف الأطباء على أهمية دورهم في توثيق جرائم الحرب وخاصة ما تعلق بجرائم الحرب.
وهنأ زقوت جميع المشاركين بإتمامهم هذه الدورة معبراً عن أمله في أن تكون مقدمة لعمل مشترك من أجل تعزيز حقوق الإنسان، ومؤكداً أن حقوق الإنسان ليست هبة من الحكومات وإنما حقوق تنتزع.
ومن جانبه شكر نقيب الصيادلة الدكتور محمود الوالي مركز الميزان إدارة وعاملين على تنفيذ هذه الدورة ومدى الاستفادة التي حققتها بالرغم من كونها أنها الدورة الأولى غير المختصة بمهنة الطب التي يشارك فيها الصيادلة، وأنها شكلت فرصة للتعارف والتشبيك بين نقابة الصيادلة ومؤسسات المجتمع المدني،  مشدداً على أن المجتمع الفلسطيني يعيش وضعاً خاصاً وهذا يفرض علينا جميعاً العمل على تعزيز حقوق الإنسان، وأن التدريب ورفع الوعي هي نشاطات مهمة لتعزيز تلك الحقوق، معرباً عن سعادته في تكرار التجربة مع مركز الميزان ومشدداً على أهمية تعزيز احترام حقوق الإنسان.
هذا واستمرت الدورة لثلاثة أيام بواقع (18) ساعة تدريبية.
وتضمن برنامج الدورة تعريف المشاركين بالإطار التاريخي والقانوني لكلاً من القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني ومحتواهما، والعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وآليات الحماية الدولية والمحلية، إضافة إلى آليات رصد وتوثيق انتهاكات تلك الحقوق، والحق في الصحة.
وشارك في تنفيذ الدورة فريق متخصص من مدربي مركز الميزان وذو الخبرة في مجال حقوق الإنسان.
وجاءت هذه الدورة ضمن فعاليات مركز الميزان لحقوق الإنسان الهادفة لزيادة معارف العاملين في المجال الصحي في حقوق الإنسان وآليات الحماية والتوثيق.
وفي نهاية اليوم قامت السيدة الشوبكي ود.
الوالي والأستاذ زقوت بتوزيع الشهادات على المشاركين.
  انتهــى 

هذا الموضوع يتحدث عن / #training