مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

في اليوم الرابع للعدوان

قوات الاحتلال تصعد من عدوانها وتهدم المنازل فوق رؤوس ساكنيها وتهجر قسراً آلاف المدنيين

14-05-2021

التوقيت: 14:00 القدس

 

صعدت قوات الاحتلال من عدوانها على قطاع غزة لليوم الرابع على التوالي، وشهد مساء وليلة أمس وفجر اليوم هجوماً مكثفاً وعنيفاً شاركت فيه مدفعية الميدان على امتداد السياج الفاصل في قصف عشوائي وعنيف للمناطق السكنية المكتظة بالسكان على امتداد الجهة الشرقية من قطاع غزة. كما كثفت الطائرات الحربية الإسرائيلية من هجماتها، واستخدمت صواريخ ذات قدرة تدميرية عالية، استهدفت بشكل رئيسي المنازل السكنية التي دمرت فوق رؤوس قاطنيها، وبثت الرعب في صفوف آلاف المدنيين الذين فروا من منازلهم خوفاً على حياتهم بعد استهدافها واستهداف محيطها بالقصف، ولجأوا لبعض المدارس في حي الشجاعية وجباليا وبيت لاهيا دون أي تجهيزات تسمح بإيوائهم وإغاثتهم، ما سيضاعف من معاناتهم ويمتهن كرامتهم.

 

وتشير أعمال الرصد والتوثيق التي يواصلها مركز الميزان إلى أن عدد الشهداء في اليوم الرابع للعدوان ارتفع إلى (122) شهيداً، من بينهم (32) طفلاً، تبلغ نسبتهم (26%) من إجمالي عدد الشهداء، و(20) سيدة تبلغ نسبتهم (16%). كما أصيب (600) آخرين بجراح مختلفة، من بينهم (129) طفلاً، تبلغ نسبتهم من مجمل المصابين (21.50%)، و(89) سيدة تبلغ نسبته (14.83%). كما بلغ عدد المنازل المستهدفة (35) منزلاً، و(3) أبراج، وتشمل المنازل والأبراج المستهدفة، التي تمكن مركز الميزان من توثيقها (163) وحدة سكنية، والعدد مرشح للارتفاع لأن عدداً كبيراً من البنايات مدمرة كلياً ولم يتمكن الباحثون من حصر عدد الوحدات السكنية في كل بناية بسبب تهجير سكانها من المنطقة، و(6) مدارس، و(3) مساجد، ولحقت أضرار جزئية في مئات منازل وممتلكات المواطنين الخاصة، ومئات الأبنية والمقرات الحكومية والمصارف. كما رصد باحثو المركز أضراراً كبيرة في شبكات توصيل التيار الكهربائي الهوائية والأرضية وشبكات توصيل المياه وتخريب واسع النطاق لآلاف الأمتار المربعة من الطرق المرصوفة.

 

هذا وأعلنت قوات الاحتلال أن 160 طائرة شنت الليلة وهاجمت 150 هدفاً، مستخدمةً 450 قنبلة خلال مدة 40 دقيقة، التي تركزت في مساء اليوم في شمال غزة مستخدمة القوة المميتة وغير المتناسبة والتي لم تراعي مبدأ التمييز في منطقة مدنية تعتبر من الأكثر كثافة سكانية في العالم، ولا يتواجد فيها أي ملجأ أو مكان آمن يأوي اليه السكان وقت الخطر وهو ما يعني أنها سعت وبوعي إلى إيقاع أكبر قدر من الخسائر في صفوف المدنيين وممتلكاتهم.

 

وتواصل الأوضاع الإنسانية تدهورها في ظل الإغلاق الشامل ومنع دخول إمدادات الوقود والغذاء والدواء، واستهدفت قوات الاحتلال المرافق العامة من طرق ومنشآت ومركبات تتبع لبلديات المحافظات، والبنية التحتية من شبكات المياه والكهرباء والصرف الصحي، ما يتهدد بتوقف الخدمات العامة كالرعاية الصحية ومياه الشرب وينظر بكارثة إنسانية وبيئية.

 

وبحسب عمليات الرصد والتوثيق التي يواصلها مركز الميزان، كانت أبرز أحداث العدوان خلال 24 ساعة ماضية، كما يلي:

محافظة رفح:  

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية بصاروخ واحد عند حوالي 19:40 من مساء الخميس الموافق 13/05/2021، منزل المواطن جمال إسماعيل موسى الزاملي، الكائن في حي التنور شرق رفح، والمكون من طبقتين، وتعيش فيه عائلتين مكونة من (12) فرد، دون سابق انذار، ما أسفر عن تدمير المنزل بشكل كلي، واستشهاد الطفلة حور مؤمن جمال الزاملي (3 أعوام)، ووالدتها خلود فؤاد فرحان الشاعر (الزاملي) (26 عاماً)، وهي حامل في شهرها الخامس، واصابة (6) مواطنين، من بينهم (3) أطفال، وسيدتين (2).

 

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية بصاروخ واحد عند حوالي 20:20 من مساء اليوم نفسه منزل عائلة الرنتيسي (عزارة)، الكائن في حي الجنية برفح، والمكون من (3) طوابق، وتعيش فيه (4) عائلات، دون سابق انذار، ما تسبب في تدميره بشكل بالغ واستشهاد أربعة مواطنين من قاطنيه، وهم: الطفل إبراهيم محمد إبراهيم الرنتيسي (عامين)، وجدته سهام يوسف محمد عزارة (الرنتيسي) (66 عاماً)، وعمه رائد ابراهيم خميس عزارة (الرنتيسي) (29 عاماً)، وزوجته شيماء دياب محمد موسى (21 عاماً)، وإصابة (15) مواطناً، من بينهم (7) أطفال، و(3) نساء.

 

محافظة خان يونس:

نفذت طائرات الاحتلال الإسرائيلي منذ الساعة 14:00 من مساء يوم الخميس الموافق 13/05/2021، 7 غارات استهدفت مناطق مختلفة من محافظة خان يونس، اطلقت خلالها (11) صاروخ، واستهدفت منازل سكنية وأراضي زراعية، ومقر بنك الإنتاج، ولم تسفر هذه الهجمات عن أي إصابات في الأرواح،  فيما أدت إلى تدمير (3) منازل سكنية، (12) منزل جزئي وقطعتين (2) من الأراضي الزراعية، ومقر فرع بنك الإنتاج، ولحقت أضرار متفاوتة في عدد من المنازل وممتلكات المواطنين الأخرى.

 

محافظة الوسطى:

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية بصاروخين اثنين عند حوالي الساعة 15:20 من مساء يوم الخميس الموافق 13/05/2021، منزل المواطن غسان عبد المعطي أبو عيادة، مكون من طبقة أرضية مسقوفة بالباطون ويقع وسط مخيم البريج في المحافظة الوسطى، ما أدى إلى تدمير المنزل وإلحاق أضرار جزئية بالمنازل المجاورة، وتسبب القصف في استشهاد الطفل أحمد رامي محمود الحواجري (14 عاماً)، والمواطن مؤيد تيسير عبد الرحمن الخطيب (20 عاماً)، وكلاهما من سكان مخيم البريج في المحافظة الوسطى، وتصادف وجودهما في الشارع أثناء القصف، كما أصيب مواطنين اثنين آخرين، ووصفت المصادر الطبية جراحهما بالمتوسطة والخطيرة،

 

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية بصاروخ واحد عند حوالي الساعة 16:40 مساء اليوم نفسه، وبدون إنذار مسبق منزل المواطن محمد محمود عيسى، ويتكون المنزل من طبقة واحدة مسقوفة بالباطون، ويقع شرق مخيم البريج في المحافظة الوسطى. وتسبب القصف في تدمير المنزل بشكل كلي، واستشهاد المواطنة منار خضر أحمد عيسى (39 عاماً)، وابنتها الطفلة لينا محمد عيسى (13عاماً)، كما وأصيب 3 مواطنين آخرين، وصفت المصادر الطبية جراحهما ما بين المتوسطة والخطيرة، فيما لحقت أضرار جزئية بالمنازل المجاورة.

 

 أعلنت المصادر الطبية في مستشفى شهداء الأقصى عند حوالي الساعة 08:30 من صباح اليوم الجمعة الموافق 14/05/2021، عن استشهاد المواطن محمد خالد عمر الطواشي (21 عام)، من سكان دير البلح، وأفاد شقيقه علاء (31عاماً)، أن طائرات الاستطلاع الإسرائيلية قصفت جوار المنزل الذي يقع جنوب مدينة دير البلح عند حوالي الساعة 19:30 من مساء يوم الخميس الموافق 13/05/2021، ما أدى إلى استشهاد شقيقه محمد، حيث عثر على جثته عند حوالي الساعة 08:00 من صباح اليوم الجمعة.

محافظة غزة:

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية بصاروخ واحد عند حوالي الساعة 18:40 من مساء يوم الخميس الموافق 13/5/2021، مجموعة من المواطنين في محيط شارع الدحدوح الكائن في حي تل الهوا جنوب غرب مدينة غزة، ما تسبب في استشهاد المواطن مصطفى حسن أحمد العابد (38 عاماً)، والمواطن عبد الرحمن اسبيته خلف عزام (34 عاماً).

 

قصفت قوات الاحتلال الإٍسرائيلي، بعدد كبير من القذائف المدفعية عند حوالي الساعة 21:00 من مساء اليوم نفسه، الأطراف الشرقية لحي الشجاعية شرق مدينة غزة، واستمرت عمليات القصف حتى فجر اليوم الجمعة الموافق 14/5/2021، ما تسبب في نزوح أعداد كبيرة من سكان الحي ولجوئهم إلى عدد من مدارس التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).

 

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية بصاروخ واحد فجر يوم الجمعة الموافق 14/5/2021، مجموعة من المواطنين، شرق حي الشجاعية شرق مدينة غزة، ما تسبب في استشهاد المواطن حسام بكر محمد الحية (32 عاماً)، والمواطن صقر عبد المجيد إسماعيل الحية (26 عاماً).

 

أعلنت المصادر الطبية في وزارة الصحة الفلسطينية عند حوالي الساعة 6:00 من صباح اليوم نفسه، عن استشهاد الطفل محمود حامد حسن طلبة ( 13عاماً)، من سكان حي الزيتون شرق مدينة غزة، متأثراً بجراحه التي أصيب بها إثر قصف الطائرات الحربية الإسرائيلية شارع صلاح الدين في حي الزيتون، وذلك عند حوالي الساعة 21:15 من مساء يوم الأربعاء الموافق 12/5/2021.

 

محافظة شمال غزة:

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية بصاروخ واحد عند حوالى الساعة 13:45 من مساء الخميس الموافق 13/05/2021، مجموعة من المواطنين قرب برج رقم (19) في أبراج الندى في عزبة بيت حانون في مدينة بيت حانون في محافظة شمال غزة، ما أدى إلى استشهاد خالد عماد خالد القنوع (17) عاماً، سكان بيت حانون، وإصابة (8) آخرين، بجراح مختلفة.

 

تمكنت طواقم الإنقاذ التابعة لجهاز الدفاع المدني والطواقم الطبية، مساء اليوم نفسه من انتشال جثامين كل من رأفت "محمد إسماعيل" عطا الطناني (39 عاماً)، وزوجته راوية فتحي حسن الطناني (36 عاماً)، وأبنائه إسماعيل (7 أعوام)، وأدهم (4 أعوام)، وأمير (6 أعوام)، ومحمد (عامين الذين فقدت آثارهم فجر اليوم نفسه، بعد تعرض عمارة سكنية للمواطن رباح المدهون مكونة من أربعة طبقات للتدمير بفعل هجمات الطائرات الحربية الإسرائيلية، ويقع المنزل على الشارع العام لمدينة بيت لاهيا بمحافظة شمال غزة، حيث كان الطناني يستأجر شقة سكنية في عمارة المدهون.

 

قصفت مدفعية الاحتلال بقذيفتين اثنتين عند حوالي الساعة 17:30 من مساء اليوم نفسه، مجموعة من المزارعين كانوا يعملون في أرضهم الواقعة في محيط المستشفى الأمريكي قرب حاجز بيت حانون بمحافظة شمال غزة، ما أسفر عن استشهاد المزارع صهيب عبد الرحيم عوض غانم (25 عاماً)، وإصابة المزارع يحيى منصور غبن (24عاماً)، وهما من سكان حي الشيماء بمدينة بيت لاهيا، من جهتها وصفت المصادر الطبية في المستشفى جراح غبن بالخطيرة.

 

قصفت مدفعية الاحتلال عشرات القذائف المدفعية عند حوالي الساعة 18:30 من مساء اليوم نفسه، المناطق المحاذية للسياج الشمالي الفاصل شمال مدينة بيت حانون وشمال قرية أم النصر وشمال مدينة بيت لاهيا في محافظة شمال غزة، واستمر القصف بشكل مكثف حتى الساعة 20:30 من مساء اليوم نفسه، ما أدى إلى استشهاد (6) مواطنين بينهم (2) طفلين اثنين وثلاثة (3) سيدات، وإصابة (25) مواطناً من بينهم (7) أطفال و(2) سيدتين، حيث وصلوا إلى المستشفى الإندونيسي في المحافظة نفسها. ووصفت المصادر الطبية جراح المصابين بين المتوسطة والطفيفة. كما لحقت أضرار في 15 منزلاً سكنياً، وأجبر عدد كبير من السكان على الهروب من مساكنهم. والشهداء هم: نسرين ناصر محمد أبو قليق (25 عاماً)، نعمه صالح سلامة عيّاش (47 عاماً)، هاشم محمد عايد الزغيبي (20 عاماً)، صابرين ناصر محمد أبو ديه (27 عاماً)، محمد سلامة محمد أبو ديه (عشرة أشهر)، فوزية ناصر محمد أبو فارس (17 عاماً)، وجميعهم من سكان القرية البدوية.

 

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية بثلاثة صواريخ عند حوالي الساعة 23:50 من مساء اليوم نفسه، منزل المواطن جهاد محمد شعبان العالول (51 عاماً)، المكوّن من 4 طبقات ويقع وسط شارع سوق مشروع بيت لاهيا في مدينة بيت لاهيا بمحافظة شمال غزة، ما أدى إلى تدمير المنزل بشكل كلي، وتسبب في استشهاد (4) مواطنين، من بينهم (3) نساء، وهم: محمد إبراهيم محمد أمن (51) عاماً، وبناته هديل محمد إبراهيم أمن (18 عاماً)، ووردة محمد إبراهيم أمن (22عاماً)، وولاء محمد إبراهيم أمن (24 عاماً)، وهي حامل بالشهر السادس. كما أصيب (27) مواطناً، من بينهم (10) أطفال و(6) نساء، وجرى تدمير منزلين آخرين بشكل كلي، يقطنهم في مجموعهم (91) مواطناً، من بينهم (24) امرأة و(41) طفلاً، ولحقت أضرار جزئية في عدد من المنازل المجاورة.

 

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية بحوالي (150) قذيفة وصاروخ، بدءاً من الساعة 00:00 من فجر يوم الجمعة الموافق 14/05/2021، عدداً كبيراً من أراضي المواطنين الزراعية والخالية والمحاذية لمنازل المواطنين في مناطق متفرقة في كل من مدينتي بيت حانون وبيت لاهيا وقرية أم النصر في محافظة شمال غزة. وتسبب القصف في استشهاد (5) مواطنين بينهم سيدتين (2)، و(3) أطفال، وإصابة (68) مواطناً بينهم (21) سيدة و(20) طفلاً، حيث قصفت طائرات الاحتلال أرضاً زراعية مجاورة لمنزل أبناء محمود هاشم العطار المكون من ثلاثة طوابق، والكائن في الشارع الواصل بين حيي السلاطين والعطاطرة في مدينة بيت لاهيا، ما أدى إلى استشهاد المواطنة لمياء حسن محمد العطار (26 عاماً)، وأبنائها الثلاثة إسلام محمد محمود العطار (8 أعوام)، وأميرة محمد محمود العطار (7 أعوام) و"محمد زين الدين" محمد محمود العطار (8 أشهر)، وتدمير المنزل بشكل كامل.

 

هذا وقصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية بصاروخين اثنين أرضاً زراعية في حي الأمل الكائن في مدينة بيت لاهيا المجاورة لمنزل المواطن إبراهيم موسى أحمد سلامة (49 عاماً)، المكوّن من طبقتين اثنتين، ما أدى إلى استشهاد المواطنة فايزة أحمد محمد سلامة (44 عاماً)، وإصابة صاحب المنزل ونجله، كما تسبب القصف العنيف في تدمير عدداً كبيراً من منازل المواطنين خاصة في شارع البعلي وسط مدينة بيت حانون، ونشرت الفزع في صفوف المواطنين ودفعت أعداد كبيرة منهم لمغادرة منازلهم هرباً من عمليات القصف المستمرة والعنيفة، ونزحوا نحو مدارس الأونروا في جباليا وبيت لاهيا.

 

مركز الميزان لحقوق الإنسان يجدد استنكاره الشديد لأعمال القتل والتدمير الإسرائيلية المتواصلة التي تستهدف المدنيين وممتلكاتهم والأعيان المدنية في انتهاك لقواعد القانون الدولي، لا سيما مبدأ التناسب والتمييز، ويؤكد المركز على أن قتل المدنيين الآمنين وتدمير ممتلكاتهم ومرافق عامة على هذا النحو من التعمد وبشكل منظم يشكل جرائم حرب تستوجب من المجتمع الدولي ضمان وقفها على نحو عاجل وملاحقة ومسائلة مرتكبيها ومن أمروا بارتكابها، ولا سيما بعد حث رئيس الوزراء الإسرائيلي جنوده بعدم الخوف من لجان التحقيق أو الخضوع للمسائلة.

 

وعليه، يطالب المركز المجتمع الدولي بضرورة التدخل العاجل والفاعل لوقف العدوان وحماية أرواح المدنيين وممتلكاتهم في قطاع غزة، واتخاذ خطوات فعلية تجبر قوات الاحتلال على احترام القانون الدولي، ويحذر المركز أن تقاعس المجتمع الدولي يوفر غطاءً سياسياً يشجع قوات الاحتلال على ارتكاب المزيد من الجرائم والفظائع في القطاع التي يذهب ضحيتها بالدرجة الأولى الأطفال والنساء.

 

انتهى

هذا الموضوع يتحدث عن / #IOF crimes #IHL #قصف #تهجير