مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

مركز الميزان لحقوق الإنسان يطالب أجهزة الأمن والشرطة الفلسطينية بوقف الاعتقالات على خلفية الرأي والموقف السياسي

24-06-2002

قامت أجهزة الأمن والشرطة الفلسطينية، يوم أمس الأحد واليوم الاثنين الموافقان 23،24/6/2002، باعتقال عدد من المعارضين السياسيين، وعلى رأسهم جمال طلب محمد صالح، أمين عام حزب الخلاص الوطني الإسلامي، ومحمد شهاب عضو حزب الخلاص، والرئيس الأسبق لمجلس الشورى التابع للحزب.
كما رصد المركز اعتقال (16) معارضاً آخر من أعضاء حركة حماس خلال هذين اليومين، أفرج عن أربعة منهم صباح اليوم الاثنين 24/6/2002.
مركز الميزان لحقوق الإنسان إذ يؤكد رفضه لعمليات الاعتقال على خلفية الرأي، التي تقوم بها أجهزة الأمن والشرطة الفلسطينية، لعدم قانونيتها إذ أنها تخالف الإجراءات القانونية التي ينص عليها قانون الإجراءات الجزائية الساري المفعول رقم (3) لسنة 2001.
كما تنتهك حقوق الإنسان، فإنه يطالب: بالإفراج الفوري عن المعتقلين السياسيين كافة، والكف الفوري عن الاعتقال على خلفية الرأي أو الانتماء السياسي.
انتهى

هذا الموضوع يتحدث عن / #detention