مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

أخبار صحفية

برعاية مركز الميزان لحقوق الإنسان: الأطر الطلابية تتفق على توقيع ميثاق شرف بعد وضع اللمسات الأخيرة عليه وتتعهد ببذل الجهد لتحقيق المصالحة الطلابية

08-07-2009 00:00

أنهى ممثلو الأطر الطلابية في جامعات غزة مناقشة بنود ميثاق الشرف لعمل الأطر الطلابية داخل الجامعات الذي أعده مركز الميزان لحقوق الإنسان كأحد أدوات التدخل لإدارة نزاعات الأطر الطلابية داخل الجامعات.
يذكر أن المجتمعين اتفقوا على أن يكون 25 تموز (يوليو) 2009 موعداً أولياً للتوقيع النهائي على الميثاق.
  أكد عصام يونس مدير المركز على أهمية التوقيع على هذا الميثاق للحد من نزاع الأطر الطلابية، ودور طلبة الجامعات وما يمثلونه قوة فعل وتأثير، وقوة ضغط لا يستهان بها، يمكنها أن تؤدي دوراً فعالاً في التأثير على صانعي القرار والقيادات الحزبية من أجل دفع الجهود الرامية إلى تحقيق مصالحة وطنية شاملة.
وأعلن يونس أن الميثاق يأتي في سياق تدخل المركز لإدارة نزاع الأطر الطلابية بالجامعات، من أجل الانتباه لحالة حقوق وحريات الطلبة.
 وتعهد بالمساعدة على تمكين سكرتاريا الأطر الطلابية من خلال الدعم الفني الذي سيقدمه مركز، وتنظيم التدريبات اللازمة لأعضائها للقيام بأعباء حماية الحركة الطلابية.
  وأكد منسقو الأطر الطلابية خلال الاجتماع التشاوري الذي عقد في مقر مركز الميزان على ضرورة الالتزام ببنود هذا الميثاق الذي تناول العديد من قضايا الحركة الطلابية، كضرورة الحفاظ على الهوية الوطنية للجامعات، وإزالة كافة المظاهر الحزبية من الجامعات، وتنظيم النشاطات والفعاليات التي تنبذ التعصب الحزبي، وتحييد الجامعات عن المناكفات والخلافات والتجاذبات الحزبية كافة، واعتبار الحوار الديمقراطي الشكل الوحيد لإدارة الخلافات، وتنظيم الأنشطة والفعاليات المتنوعة لتعزيز الوحدة الوطنية، وروح الأخوة، والمحبة بين الطلبة، والالتزام بتفعيل سكرتاريا الأطر الطلابية، وإنهاء كل أشكال التحريض، وإثارة المشاعر، والتدخل الايجابي من طرف الأطر الطلابية في حالة أي تدخل سالب للحريات أو أي أجراء تعسفي.
تناول الميثاق جانب الحريات والحقوق بالتأكيد على: عدم جواز قمع الحريات والنشاطات والآراء، والتزام الأطر الطلابية باحترام التنوع الفكري والحزبي داخل الجامعات، واحترام حق الأطر الطلابية في ممارسة نشاطاتها بحرية، ودون تدخل من أحد بإعطاء حق الموافقة أو الرفض.
فيما تعهد المجتمعون من خلال ميثاق الشرف باتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة للبدء في حوار الأطر الطلابية كجهات تمثيلية لأحزابها السياسية على مستوى الجامعات.
ويلزم الميثاق الأطر الطلابية، ومرجعياتها الحزبية بالترويج لهذا الميثاق في الجامعات كافة، وإدارة أية مشكلة تتعلق بعدم الوفاء بأي من بنود هذا الميثاق في إطار سكرتاريا العمل الطلابي.
واختلف المجتمعون على البند المتعلق بإجراء انتخابات مجالس الطلبة بالجامعات خلال مدة أقصاها منتصف الفصل الدراسي الأول القادم، وعلى مدى شرعية المجالس الطلابية القائمة حالياً، وتم إحالة هذا البند للمناقشة غير الرسمية بين الأطر الطلابية خلال الأيام القادمة.
وتتوقع وحدة المساعدة الفنية والتحشيد أن يتم الاتفاق على البند المتعلق بالانتخابات ومجالس الطلبة القائمة خلال الأيام المقبلة، لأن نقاط الخلاف لم تكن جوهرية.
  بدأ الاجتماع التشاوري بإعلان وتعهد المجتمعين على بدء مرحلة جديدة من العمل التعاوني الجاد بين الأطر الطلابية، من أجل النهوض والارتقاء بالعمل النقابي بالجامعات، وضرورة التوقيع على الميثاق من أجل التمهيد للبدء بهذه المرحلة.
يذكر أن الاجتماع التشاوري هو الثاني من نوعه ويأتي في سياق سلسلة اللقاءات التي يواصل مركز الميزان تنظيمها لتعزيز روح الحوار والتفاهم بين الأطر الطلابية، وهي مبادرة حظيت بتقدير الأطر كافة.
  انتهى،