إعـلان
وظيفة
مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

أخبار صحفية

مركز الميزان لحقوق الإنسان يختتم دورة تدريبية متخصصة للمحامين حول 'القانون الدولي الإنساني وإجراءات التقاضي وتوثيق جرائم الحرب

09-04-2009 00:00

اختتم مركز الميزان لحقوق الإنسان اليوم الخميس، الموافق 9/4/2009 دورة تدريبية بعنوان 'القانون الدولي الإنساني وإجراءات التقاضي وملاحقة مجرمي الحرب'.
عقدت الدورة في قاعة فندق القدس الدولي بمدينة غزة، وهدفت إلى تطوير مهارات ومعارف مجموعة من المحامين بالقانون الدولي الإنساني وإجراءات التقاضي الخاصة بملاحقة مرتكبي انتهاكات القانون الدولي ومجرمي الحرب.
  وتواصلت الدورة التدريبية على مدى خمسة أيام بواقع (28) ساعة تدريبية، واستهدفت (20) محامياً ومحامية من المحامين المزاولين والمتدربين في قطاع غزة.
وسعت الدورة من خلال الموضوعات التي تناولتها إلى تعريف المشاركين بالإطار التاريخي والقانوني لكل من القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني ومحتواهما، والفئات التي تحميها، وحالات انطباقها، وآليات إنفاذها.
كما ركزت الدورة على المسؤوليات التي يلقيها القانون الدولي على عاتق دولة الاحتلال تجاه سكان الأراضي المحتلة، والوضع القانوني للأراضي الفلسطينية المحتلة بموجب أحكام القانون الدولي الإنساني، وخصوصاً الوضع القانوني لقطاع غزة بعد تطبيق إسرائيل لخطة فك الارتباط أحادي الجانب في العام 2005.
كما تناولت الدورة الدور الذي تقوم به اللجنة الدولية للصليب الأحمر في الأراضي الفلسطينية المحتلة.
كما تناولت الدورة القانون الجنائي الدولي وآليات محاكمة وملاحقة مجرمي الحرب من منتهكي أحكام القانون الدولي الإنساني، وآليات الرصد والتوثيق، والتي ظهرت الحاجة الماسة إليها في أوساط المحامين والعاملين في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان تالياً للعدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة والمسمى 'عملية الرصاص المصبوب'.
  هذا وشارك في تنفيذ الدورة فريق متخصص من مدربي مركز الميزان لحقوق الإنسان واللجنة الدولية للصليب الأحمر ومختصين من ذوي الخبرة في القانون الدولي الإنساني من المحامين وأساتذة في الجامعات الفلسطينية.
وتأتي هذه الدورة ضمن فعاليات مشروع 'تعزيز القانون الدولي الإنساني في قطاع غزة' والذي ينفذه مركز الميزان لحقوق الإنسان في إطار الشراكة مع مؤسسة 'دايكونيـا.
  وفي ختام الدورة أكد/ ت المشاركين/ات على ضرورة توظيف كافة الطاقات الوطنية للدفاع عن ضحايا انتهاكات القانون الإنساني وحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك عن طريق المساهمة في تطبيق القانون الدولي الإنساني ومطالبة المجتمع الدولي والأطراف السامية المتعاقدة بتحمل مسئولياتهم القانونية، تجاه إلزام إسرائيل باحترام قواعد القانون الدولي الإنساني، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني وتقديم قادة الجيش الإسرائيلي الذين ارتكبوا أو أمروا بارتكاب جرائم حرب للمحاكمة.
  انتهـى

هذا الموضوع يتحدث عن / #humanitarian international law