إعـلان
إعلان
مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

شريط اخبار

مجموعة من المواطنين يعتدون على المشاركين في اعتصام سلمي للحراك الشعبي في مخيم جباليا

18-01-2018 11:06

اعتدت مجموعة من المواطنين المشاركين في اعتصام دعت إليه حركة حماس، عند حوالي الساعة 16:00 من يوم الخميس الموافق 18/1/2018، على عدد من المواطنين أثناء مشاركتهم في اعتصام سلمي آخر دعا له الحراك الشعبي الفلسطيني في مخيم جباليا في محافظة شمال غزة.

وتفيد التحقيقات الميدانية أن عدداً كبيراً من المشاركين في اعتصام حركة حماس بالقرب من مفترق الترانس في مخيم جباليا، هاجموا بالهراوات تجمعاً للمعتصمين التابعين للحراك قرب مفترق الهوجا في المخيم نفسه، في محافظة شمال غزة، وفضوا الاعتصام، الأمر الذي تسبب بإصابة عدد من المواطنين عرف منهم: محمد أبو القمصان، وأحمد أبو النصر، ومعين أبو اشكيان، ومحمد ضاهر، ورمزي البرعي، وأدهم السنوار، ومحمد عنبر، وميسرة عواد، ومحمد المقيد، وخميس عزام. 

ويفيد محمد أبو القمصان من الحراك الشعبي: "بتاريخ 15/1/2018، أشعرت قيادة الحراك الشعبي الفلسطيني الأجهزة الأمنية بنيّتها عقد اعتصام سلمي للمطالبة بالوحدة الوطنية واحتجاجاً على سوء الأوضاع المعيشية، عند مفترق الترانس في مخيم جباليا، إلا أن حركة حماس وعبر سيارات الإذاعة وإذاعات المساجد، دعت للاعتصام في نفس الوقت والمكان، لذلك قررت قيادة الحراك تغيير مكان الاعتصام إلى مفترق الهوجا القريب ... وعند حوالي الساعة 15:40 من مساء يوم الخميس الموافق 18/1/2018، وعند انعقاد الاعتصام، هاجم عدد كبير من المشاركين في اعتصام حركة حماس، معتصمي الحراك الشعبي، واعتدوا عليهم بالضرب بالهراوات، ورشوا غاز الفلفل على وجوههم، الأمر الذي تسبب بإصابة حوالي 15 من المعتصمين". 

هذا الموضوع يتحدث عن / #peaceful assembly #interior