مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

أخبار صحفية

المدعي العسكري الإسرائيلي يأمر بفتح تحقيق في جريمة قتل أبو ثريا بناء على طلب مركز الميزان

08-01-2018 11:34

تلقى مركز الميزان لحقوق الأنسان رداً أولياً من النيابة العسكرية الإسرائيلية بتاريخ 4/1/2018، يفيد بتلقيها طلب مركز الميزان بفتح تحقيق في قتل أبو ثريا وأنها باشرت في التحقيق وستوافي مركز الميزان بنتائجه.

 

وكان محامي مركز الميزان تقدم بشكوى بتاريخ 17/12/2017، يطالب فيها المدعي العسكري الإسرائيلي بفتح تحقيق فوري حول الاشتباه بتنفيذ جريمة جنائية (قتل عمد) بحق أبو ثريا.

 

هذا وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة عند حدود الفصل الشمالية والشرقية لقطاع غزة، أطلقت النار بكثافة وكميات كبيرة من الغاز عند حوالي الساعة 13:00 من يوم الجمعة الموافق 15/12/2017، تجاه المشاركين من الشبان والأطفال في الفعاليات الشعبية المحتجة على القرار الأمريكي حول القدس. وأشارت تحقيقات مركز الميزان الميدانية إلى أن إبراهيم نايف ابراهيم أبو ثريا (29 عاماً)، تعرض لإصابة مباشرة بعيار ناري في جبينه، عند حوالي الساعة 16:30 ولم يسمع حينها سوى صوت عيار ناري واحد وسط كثافة في إطلاق الغاز.

 

وعلى أثر هذه الجريمة أعلنت قوات الاحتلال فتح تحقيق داخلي، وتم نشر نتائج التحقيق الأولي على موقع الجيش الإسرائيلي الإلكتروني بتاريخ 18/12/2017، وجاء فيها " لم تتشكل من التحقيق معلومات تمكن من التحديد هل أبو ثريا أصيب خلال المظاهرات، بوجه الخصوص بواسطة وسائل لتفريق المتظاهرين، وما الذي أدى إلى موته، وفي التحقيق الأولى لم يتم العثور على أي فشل أخلاقي أو مهني في سلوك قوات الجيش."

 

هذا ويعكف مركز الميزان لحقوق الإنسان والمركز الفلسطيني لحقوق الأنسان، على إعداد مذكرة قانونية لتقديمها للمدعي العام العسكري الإسرائيلي تشير إلى تورط جنود الاحتلال الإسرائيلي في قتل أبو ثريا بموجب الأدلة والقرائن التي جمعها المركزان من خلال التقارير الطبية وإفادات شهود العيان ومعاينة مكان الجريمة. 

 

وتأتي هذه الإجراءات والجهود، التي يبذلها المركزان في سياق سعيهما الدائم لتعزيز الحماية القانونية لضحايا الاعتداءات الإسرائيلية، ومجابهه سياسة الحصانة والإفلات من العقاب ولتعزيز تمتع المدنيين الفلسطينيين بالحماية.

 

انتهى

هذا الموضوع يتحدث عن / #buffer zone #crimes #IHL #Jerusalem solidarity