إعـلان
إعلان
مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

شريط اخبار

قوات الاحتلال الإسرائيلي تستهدف المتنزهين قرب حدود الفصل وتصيب أربعة منهم شرق جباليا

07-02-2014 00:00

فتحت قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة على حدود الفصل الشرقية، نيران أسلحتها، عند حوالي الساعة 14:20 من يوم الجمعة الموافق 7/2/2014، تجاه العشرات من الشبان والأطفال الذين تواجدوا قرب الحدود شرقي مقبرة الشهداء الإسلامية شرق جباليا في محافظة شمال غزة، وتواصل إطلاق النار حتى الساعة 18:00 من اليوم نفسه، وتخلل ذلك إطلاق الأعيرة النارية، وقنابل الغاز المسيل للدموع.
ما تسبب في إصابة (4) شبان، ثلاثة منهم بأعيرة نارية، بينما أصيب الرابع بقنبلة غاز بشكل مباشر، وهم: علي زياد أبو دان (18 عاماً)، وأصيب بعيار ناري في الصدر، ووصفت المصادر الطبية في مستشفى كمال عدوان جراحه بالخطيرة وحولته لاستكمال العلاج في مستشفى الشفاء بمدينة غزة.
نزار محيي الدين زقوت (22 عاماً)، وأحمد محمود النجار (20 عاماً)، وأصيبا بعيار ناري (مدخل ومخرج) في الساق اليسرى، ووصفت المصادر الطبية في المستشفى جراحهم بالمتوسطة.
أما موسى جمال شبير (20 عاماً)، فأصيب بقنبلة غاز في الرأس، ووصفت جراحه بالطفيفة.
وتفيد التحقيقات الميدانية أن جنود الاحتلال المتمركزين حول آلياتهم داخل حدود الفصل أطلقت قنبلة غاز مسيل للدموع تجاه سيارات الاسعاف التابعة لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني التي كانت تقف على مسافة تقدر بـ500 متراً غربي الحدود شرقي المقبرة (استعداداً لإسعاف الجرحى) ما أجبرها على الابتعاد عن منطقة الأحداث، وصعّب وأخّر من وصول الجرحى إليها.

هذا الموضوع يتحدث عن / #buffer zone