مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

المجـزرة مستمـرة: قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي تقصف المدن الفلسطينية بالصواريخ والطائرات.

31-10-2000 00:00

قامت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي مساء أمس30/10/2000، باستخدام الطائرات المروحية في قصف المدن الفلسطينية، حيث أطلقت الصواريخ على مدن خانيونس ورفح ونابلس والبيرة، ففي خانيونس تم قصف مقر القوة 17 بثلاثة صواريخ، مما أدى إلى أضرار جسيمة بالمقر والمنازل المحيطة به وفي رفح واصلت القوات الإسرائيلية قصفها اليومي للمنازل الواقعة بالقرب من بوابة صلاح الدين،على الحدود المصرية الفلسطينية،حيث قصفت بالطائرات منازل كل من:- 1- منزل المواطن عبد القادر محمد عواجة.
حيث أصيب بقذيفة اخترقت سطح المنزل.
2- منزل المواطن حسن يوسف الدم، مبنى مكون من ثلاثة طوابق أصيب بصاروخ في سور سطح المبنى.
3- منزل عبد السلام حسن شقفة.
أصيب بصاروخين إحداهما اخترق سور المنزل والآخر سطح المطبخ ودمر محتوياته.
4- محمد أحمد الشاعر أصيب بقذيفة أصابت مظلة المنزل.
5- منزل عيد عياد النحال تم تعرضه لإطلاق نار وتدمير لسور بعرض 60م، وطول 160م، ومكتبين.
كما قصفت موقعين تابعين لتنظيم فتح في مدينة نابلس، مما أدى إلى إحداث أضرار بالمبنيين حيث تم تدمير جزء كبير من مكتب تنظيم فتح في شارع النجاح، وإصابة عدد من المنازل المحيطة به بأضرار نتيجة لذلك، وفي مدينة البيرة قامت الطائرات الإسرائيلية بقصف مكتب فرعي لتنظيم فتح في حي الشرفة، مما أدى إلى تدميره بالكامل وأصابت قذيفة منزل المواطن صقر أحمد صرصور، حيث دمرت الجدار الأمامي وحطمت زجاج النوافذ، كما أصابت قذيفة أخرى مبنى مكون من أربع طوابق حيث تم تحطيم النوافذ، واشتعال النار في إحدى غرف المبنى، نتيجة القصف.
في معبر المنطار شرق مدينة غزة واصلت الدبابات الإسرائيلية قصفها للمنازل القريبة ، كما احتلت موقع لقوات الأمن الوطني الفلسطيني في المنطقة.
استمرارًا لسياسة القوات الإسرائيلية الرامية إلى إيقاع أكبر عدد ممكن من القتلى والإصابات في صفوف المدنين الفلسطينيين، قامت هذه القوات بإطلاق النار بصورة مكثفة وعشوائية بالقرب من معبر كارني شرق مدينة غزة مما أدى إلى إصابة 27 مواطن.
بإصابات مختلفة سبعة إصابات منها في حالة خطرة.
وتواصلت الاعتداءات الإسرائيلية في الضفة وقطاع غزة ووصل عدد المصابين إلى 120 مصاباً.
في ساعات الليل المتأخرة أقدمت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي على تجريف المزيد من أراضى المواطنين حيث قامت بتجريف واسع في مدينة رفح.
استهدف أراضي مزروعة بشجر الزيتون، تعود ملكيتها إلى المواطن محمد أحمد الشاعر، وتقدر بثلاثة دونمات.
ومنذ صباح اليوم تقوم قوات الحربي الإسرائيلي بإطلاق الرصاص الكثيف على المدنين الفلسطينيين، على مدخل معبر المنطار، مما أدى إلى استشهاد كل من:- 1- المواطن شادي عوض عودة، 22 عاماً من حي الزيتون، حيث أصيب برصاصة في الرأس.
2- المواطن حازم موسى أبو دف، 22 عاماً من حي الزيتـون، حيـث أصيب برصاصة في الرأس.
و أصيب عشرة مواطنين بإصابات مختلفة من بينهم ثلاثة في الرأس.
، وآخر في الصدر، وفي خان يونس أصيب مواطن برصاصة في الرقبة، كما اعتدت قوات الاحتلال بالضرب على العمال الفلسطينيين في المنطقة الصناعية في بيت حانون، مما أدى إلى إصابة مواطن بكسور في يده اليسرى.
ومن جانب آخر أقدمت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي ظهر اليوم على إغلاق مطار غزة الدولي بادعاء أسباب أمنية.
إننا في مركـز الميزان إزاء تواصل اقتراف قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي لجرائم الحرب، والجرائم ضد الانسانية، فإننا نطالب ونحث المؤسسات الدولية والإقليمية والمحلية وعلى وجه الخصوص منظمات حقوق الإنسان، للقيـام الفوري بحملات ضغط ومكثفـة وسريعة لإجبار الحكومات على ملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين، كما ونطالب المجتمع الدولي بتوفير الحماية للمدنيين الفلسطينيين ، حيث أن ما ترتكبه قوات الاحتلال الإسرائيلي، من مجازر ينذر بعواقب كارثية علـى الشعب الفلسطيني يستوجب الحماية الكاملة والفـورية.
انتهــى