مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

بيانات صحفية

المجزرة مستمرة: قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي تقتل المدنيين الفلسطينيين وتمنع موكب المفوض السامي لحقوق الإنسان من العبور.

11-11-2000 00:00

قامت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي ظهر اليوم وفي حوالي الساعة 12 ظهراً بمنع السيدة ماري روبنسون المفوض السامي لحقوق الإنسان والموكب الرئيسي المرافق لها من المرور عبر شارع صلاح الدين الواصل بين رفح وغزة حيث تم إغلاقه عقب قيام قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي بإطلاق النار على سيارة مدنية مما أدى إلى استشهاد مواطنين فلسطينيين وقامت باحتجاز جثتيهما.
وأصرت قوات الاحتلال الإسرائيلي على منع السيدة روبنسون من المرور عبر الشارع الذي تم إغلاقه بعد مقتل الفلسطينيين، رغم المحاولات العديدة التي قام بها مدير عمليات وكالة الغوث الدولية، بالاتصالات مع الجانب الإسرائيلي، للسماح لها بالمرور وفي حوالي الساعة الثانية والنصف ظهراً تم السماح للسيدة روبنسون بالمرور عبر المستوطنات الإسرائيلية برفقة سيارات وكالة الغوث فقط واضطر الموكب الرئيسي إلى سلوك الطريق الالتفافي للوصول إلى غزة.
كما قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم بإطلاق النار على المواطن باسل حسين أبو قمر 15 سنة، من مخيم جباليا، أصيب برصاصة في القلب، كما استشهد المواطن هاني عبد الله مرزوق 37 سنة من سكان مدينة جنين متأثر بجراحه التي أصيب بها أمس حيث أصيب برصاصة في عنقه.
وكانت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي أمس قد أطلقت النار على المدنيين العزل مما أدى إلى استشهاد أربعة شهداء هم:- 1- أسامة مازن عزوقة، 15 سنة من مدينة جنين، أصيب برصاصتين في الرأس والصدر.
2- إياد فوزي فحماوي 25 سنة، من جنين أصيب برصاصة في الرأس.
3- رائد سعدي المحتسب 22 سنة، من الخليل أصيب برصاصة من عيار 500 ملم في الظهر أثناء وجوده في سيارة والده.
4- محمد علي محمد حامد 23 سنة من مخيم جباليا أصيب برصاصة في الوجه.
وبذلك يرتفع عدد الشهداء الذين قتلتهم قوات الاحتلال الإسرائيلي، منذ بداية الأحداث بتاريخ 29/9/2000، وحتى اليوم إلى 180 شهيداً.
انتهى


ملفات و روابط مرفقة :