مركز الميزان لحقوق الإنسان
شريط الأحداث

أخبار صحفية

مركز الميزان يهنئ السراج بنيله جائزة عالمية

06-01-2011 00:00

تقدم مركز الميزان لحقوق الإنسان إدارة وعاملين من الدكتور إياد السراج بأحر التهاني على حصوله جائزة دولية مهمة.
والمركز إذ يؤكد على جدارة السراج بالتكريم فإنه يدعوه إلى مزيد من العطاء ويتمنى له النجاح في جهده الدءوب لتحقيق المصالحة والسلام.
وحصل الدكتور إياد السراج رئيس برنامج غزة للصحة النفسية على جائزة 'أولوف بالما' الدولية السويدية للعام 2010 تقديراً 'لنضاله الدؤوب من أجل المصالحة والسلام' بين الفلسطينيين والإسرائيليين، كما أعلنت الثلاثاء لجنة تحكيم سويدية.
وأعلن الصندوق من أجل أولوف بالما في بيان له أن د.
السراج 'كشف عن التأثير المدمر للقمع والاضطهاد على الصحة النفسية'.
وقد أنشئت جائزة أولوف بالما تكريماً للإنجازات المتميزة في مجال حقوق الإنسان وتعزيز السلام ونزع السلاح ومكافحة العنصرية في ذكرى  رئيس الوزراء السويدي الراحل أولوف بالما الذي اغتيل في فبراير عام 1986، وقد اشتهر بجهوده الهامة على صعيد السلام الدولي ولا سيما من خلال الأمم المتحدة وتقديم الدعم لدول العالم الثالث.
ويشكل تكريم السراج تكريماً لنضال الشعب الفلسطيني ومؤسساته كافة من أجل الحرية والسلام، وهي في جوهرها تشكل تضامناً مع نضال الشعب الفلسطيني لنيل حقوقه الوطنية العادلة والمشروعة.
مركز الميزان إذ يهنئ السراج فإنه يهنئ برنامج غزة للصحة النفسية المؤسسة الرائدة التي سعى عبرها السراج لتخفيف أثر العنف والعدوان على الضحايا وذويهم وخاصة الأطفال والنساء.
كما يرى الميزان في تكريم السراج تكريماً لقطاع العمل الأهلي والعاملين فيه ولاسيما نشطاء حقوق الإنسان.
وعليه فإن مركز الميزان يدعو إلى تعزيز دور المنظمات الأهلية في النضال من أجل الحرية والاستقلال، ومن أجل دولة الديمقراطية والحرية وسيادة القانون، ووضع حد لحالة التآكل الداخلي بإنهاء الانقسام وإعادة الوحدة للنظام السياسي وإعادة الاعتبار للقانون والحريات.
انتهى    

هذا الموضوع يتحدث عن / #Al mezan